المغرب
العودة   الملتقى العربي منتدى البيئة والطبيعة والفضاء شؤون بيئية

التعريف بالبيئة البحرية

التعريف بالبيئة البحرية :

إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

الصورة الرمزية yassir2004


رقم العضوية : 2
الإنتساب : Oct 2007
الدولة : المغرب
المشاركات : 3,582
بمعدل : 1.40 يوميا
النقاط : 10
المستوى : yassir2004 is on a distinguished road

yassir2004 غير متواجد حالياً عرض البوم صور yassir2004



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : شؤون بيئية
افتراضي التعريف بالبيئة البحرية
قديم بتاريخ : 04-01-2012 الساعة : 02:32 PM


التعريف بالبيئة البحرية :





يقصد بالبيئة البحرية كل مساحات المياه المالحة التي تمثل كتلة متصلة بعضها بالبعض متلاحمة الأجزاء سواء كان هذا الاتصال طبيعيا أو صناعيا ، وما تشتمل عليه هذه الكتلة من أوجه الحياة البحرية ، ويعتبر مصطلح البيئة البحرية أحد المصطلحات الحديثة نسبياً في فقه القانون الدولي ، فقد ظل المفهوم التقليدي للبحار سائداً حتي أعمال الدورة السابعة لمؤتمر الأمم المتحدة الثالث لقانون البحار التي عقدت في نيويورك وجنيف عام 1978 حيث استقر هذا المصطلح " البيئة البحرية "،والذي يتضمن في محتواه معني الحياة البحرية .





التعريف بالبيئة البحرية 9a629ffa3e2049bcb6afdadb9b48631b.jpg البيئة البحرية





أهمية البيئة البحرية :


تلعب البحار والمحيطات دوراً هاماً في حياة الإنسان ، فهي تغطي أكثر من 70% من سطح الأرض ، وبالتالي فهي تسهم بنصيب وافر في المحافظة علي التوازن البيولوجي للكرة الأرضية ، ويضاف إلي ذلك أن البحار والمحيطات تتمتع بأهمية كبرى للإنسان ، فهي مصـــدر لغذائه ومصدر للطاقة ومـــــورد للميـــاه العذبةومصدر للعديد من الثروات المعـــــدنية والنباتيــــة المختلفة وسبيلاً للنقـــل والمواصلات ومجالاً للترفيه والسياحة .






التعريف بالبيئة البحرية thro07.jpg



عناصر البيئة البحرية :
تتكون البيئة البحرية من عناصر رئيسية ، تشكل في مجموعها نظامها البيئي إذ تشتمل علي المياه ذات الأملاح الذائبة وعلي أنواع متباينة من الأحياء البحرية الحيوانية والنباتية ، بالإضافة للموارد المعدنية التي تزخر بها قيعان البحار والمحيطات :


أ- مياه البيئة البحرية :
تشكل المياه العنصر الرئيسي في البيئة البحـــرية ، وتتميز بملوحتها فتحتوي علي كميات كبيرة من الأملاح الذائبة ، كما تتشبع أيضاً بكمية من الغازات الذائبة أهمها غاز الأكسجين الذي تعتمد عليه الكائنات التي تعيش فيها في التنفس .

ب - الأحياء الحيوانية البحرية:
تحتوي البيئة البحرية علي كم هائل من الحيوانات البحرية تبدأ من الحيوانات الدقيقة وحيدة الخلية وتنتهي بالأسماك والثدييات البحرية متطورة النمو، وتذخر البحار على اختلافها بمثل هذه المخلوقات .


التعريف بالبيئة البحرية 5cd2c63e89974de99dcdb920d3489463.jpg
ج - النباتات البحرية : وهي إحدي الصور الهامة للحياة البحرية ، وتشمل الطحالب بكافة أنواعها والهائمات أوالعوالق وغيرها .

وجدير بالذكرأن حماية البيئة البحرية في مصرتشكل تحدياً هاماً ، فقد حباها الله بأجمل الشعاب المرجانية التي يقدم السياح لرؤيتها من أطراف العالم ، مما يدعو البعض أحيانا للغيرة من المكاسب الاقتصادية التي قد تعود من وراء سياحة الغطس ، حيث كانت تتدافع الأفواج السياحية من شتي أنحاء المعمورة لمشاهدة عجائب الله في تلك الشعاب الملونة ، وما تحويه البيئة البحرية المصرية من عجائب تحت البحر مما كان يصيبهم بالذهول والغيرة ، فيعمدون إلي تدميرها .









التعريف بالبيئة البحرية a98f7b3a567046a88409da9993dc2c3c.jpg
نطاق البيئة البحرية تنص المادة (48) من القانون رقم (4) لسنة 1994بإصدار قانون البيئة علي أن " تهدف حماية البيئة المائية من التلوث إلي تحقيق الأغراض الآتية :
أ) حماية شواطئ جمهورية مصر العربية وموانيها من مخاطر التلوث بجميع صوره وأشكاله .
ب‌) حماية بيئة البحر الإقليمي والمنطقة الاقتصادية الخالصة ومواردها الطبيعية الحية وغير الحية وذلك بمنع التلوث أياً كان مصدره وخفضه والسيطرة عليه .
ج ) حماية الموارد الطبيعية في المنطقة الاقتصادية والجرف القاري .....".



التعريف بالبيئة البحرية iskandaria.jpg
وعلي ذلك فالبيئة المائية المقصودة بالحماية في القانون هي شواطئ مصر وموانيها ، وبيئة البحر الإقليمي ، والمنطقة الاقتصادية الخالصة ومواردها الطبيعية الحية وغير الحية ، والموارد الطبيعية بالمنطقة الاقتصادية والجرف القاري .
ونجد أن المشرع المصري قد سكت عن تعريف البيئة المائية ، مكتفياً بالإشارة عناصرها في هذه المادة ، ومشيراً بأن الهدف من حماية البيئة المائية هو حماية شواطئ الجمهورية وموانيها ، وبيئة البحر الإقليمي والمناطق الاقتصادية الخالصة ، ومواردها الطبيعية الحية وغير الحية ، والجرف القاري ، ولقد أتي هذا التعريف متأثراً بتعريف اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار .


وقد جاءت اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار ، فقسمت البحر إلي خمس مناطق ، تختلف التزامات الدول وحقوقها في كل منطقة بحسب الأوضاع القانونية التي تقرها الاتفاقية وهي :
أ‌) البحر الإقليمي :
وهو ذلك الجزء الملاصق لشاطئ الدولة ، والممتد نحو أعالي البحار ، وهذا الجزء يخضع لسيادة الدولة .
ب‌) المنطقة المجاورة المتاخمة:
وهي الجزء الذي يبدأ من نهاية البحر الإقليمي في اتجاه أعالي البحار إلي مسافة محددة لا يجوز أن تمتد إلي أبعد من 24 ميلاً بحرياً من خطوط الأساس الذي يقاس منه عرض البحر الإقليمي .
ج)المنطقة الاقتصادية الخالصة :
وهي منطقة واقعة وراء البحر الإقليمي وملاصقة له ، ولا تمتد مساحتها لأكثر من مائتي ميل بحري من خط الأساس الذي يقاس منه عرض البحر الإقليمي .
د‌) الجرف القاري - :
وهو ذلك الجزء من قاع البحر والأرض الواقع تحت البحر ، والتي يبدأ تواجدها من حيث تنتهي المياه الإقليمية للدول الساحلية وتشكل امتداداً طبيعياً لأرض تلك الدولة تجاه قاع البحر .
هـ) أعالي البحار .

التعريف بالبيئة البحرية 4b9f2598a71f4adc821c21d9f4582307.jpg









مصادر تلوث البيئة البحرية

استعرضنا فيما سبق عناصر ونطاق البيئة البحرية ، وسوف نتعرض فيما يلي إلي مصادر التلوث البحرى وذلك على النحو التالى : -



التعريف بالبيئة البحرية bzts21.jpg
أولا التلوث الناجم عن مصادر أرضية :
عرفت مبادئ مونتريالالتوجيهية لحماية البيئة البحرية من التلوث من مصادر برية تلك المصادر بأنها :
1- المصادر البلدية الصناعية،أو الزراعية الثابتة والمتحركة علي السواء ، والمقامة علي الأرض والتي يصب ما يفرغ منها في البيئة البحرية وعلي الأخص :
أ – من الساحل ، بما في ذلك المساقط التي تصب في البيئـــة البحرية أو عن طريق التدفق .
ب- عن طريق الأنهار أو القنوات أو غيرها من مجاري المياه تحت سطح الأرض ، بما فى ذلك مجارى المياه تحت سطح الأرض .
ج - عن طريق الجو .
التعريف بالبيئة البحرية mnbv.jpg
‎2- مصادر تلوث البحار من الأنشطة المضطلع بها في مرافق علي الساحل ، متحركة كانت أو ثابتة ، من داخل الحدود الوطنية
ومن الطبيعي أن كان التطور الصناعي والتجاري من أهم الأسباب التي أحدثت خللاً في النظام البيئي الطبيعي للأرض بسبب الاستثمار المفرط للثروات الطبيعية ، وجعلها كأساس للنمو والتطور وما رافق ذلك من تطور تجاري ، وقد ازدادت مخاطر التلوث الصناعي بالدرجة التي وصفت بالتهور والرغبة في الكسب المادي مهما كان أثر ذلك علي حياة وصحة البشر، فقد شهد العالم في منتصف هذا القرن نموا سريعا في عدد السكان وترتب علي ذلك ازدياد الملوثات وبقايا الاستخدام الصناعي والتجاري والمنزلي والتي أصبحت تشكل أخطارا جسيمة علي الإنسان والبيئة .




التعريف بالبيئة البحرية images2.jpg
وتعد الأنشطة الإنسانية التي تسبب التلوث في البيئة البحرية من مصادر برية ناتجة من مصادر عدة أهمها : المخلفات العضوية لسكان المدن الساحلية والتي تصرف في مياه البحر ، وكذلك المخلفات الكيميائية الناتجة من الأنشطة الصناعية المقامة علي سواحل البحر وبعضها سام وله تأثير علي الصحة العامة والثروة السمكية البحرية ، ولا يمكن ان نغفلالمخلفات الآدمية والصناعية والزراعية التي تصرف في الأنهار والمصارف حتى تصل لتصب في البحار .









التعريف بالبيئة البحرية image.jpg
كما تتلوث البيئة البحريةأيضاً بالنفط الذي يصل إليها من مصافي تكرير البترول المقامة علي الشواطئ والسواحل وما يمكن أن ينسكب منها أثناء تغذية أو تفريغ الناقلات أو من نهايات أنابيب نقل النفط من مناطق إنتاجه .
ثانيا التلوث الناجم من أنشطة استغلال قاع البحار :
ويعد ذلك التلوث الذي يتمثل في استغلال حقوق النفط البحرية أهم مصدر لوقوع حادث التسريب الناتج من مناطق الحفر واستخراج النفط من حقل بحري ، كما يتمثلأيضاً في عمليات استخراج المعادن من قاع البحر فهي تستلزم الحصول علي كمية كبيرة من الصخور والرمال من القاع التي يعاد إلقاؤها في البحر مرة اخرى لتغير من تكــــوين القاع وتقضي علي ما به من مظاهر الحياة البحرية وتؤدي إلي هجـــرة الأسماك وتخل بالتوازن البيئي .






ثالثا التلوث الناجم عن إغراق وتصريف النفايات في البحر :
وتتعرض المادة الأولي من اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار 1982 إلي تعريف الإغراق ،وذلك على النحو الآتي :


تعريف الإغراق في اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار :
1 - أي تصريف متعمد في البحر للفضلات أو المواد الأخرى من السفن أو الطائرات او الأرصفة أو غير ذلك من التركيبات الاصطناعية .
2- أي إغراق متعمد في البجر للسفن او الطائرات , الأرصفة أو غير ذلك من التركيبات الاصطناعية .
ومن هنا يمكن القول أن الإغراق في عرف هذه الاتفاقية هو " التصرفات العمدية التي تؤدي إلي تلويث عمدي بالبيئة البحرية دون التعرض إلي غير العمدي منها الذي ينجم عرضاً عن الأنشطة الاعتيادية في البيئة البحرية ، وينتهج المشرع المصري ذات التعريف .


التعريف بالبيئة البحرية 521.jpg
(1) التلوث الناجم عن السفن


ويظهر هذا النوع من التلوث من خلال ازدياد حركة النقل من خلال السفن التي صارت تبدو من خلال الثورة العلمية والتكنولوجية كمنشآت عملاقة تخوض البحار وتستعين في سيرها بالنفط أو غيره من وسائل الطاقة التي تؤثر علي البيئة البحرية وتلوثها وقد ينجم عنها ما يسمى بالكوارث البحرية الناتجة عن تصادم أو جنوح السفن وما يترتب عليه من انسكابات نفطية هائلة ، كما ينتج عنها أيضاً إفراغ مياه الاتزان وغسيل صهاريج الناقلات .





(2) التلوث الناجم من الجو






وهو ما يصل للبيئة البحرية من خلال الغلاف الجوي الملوث كالتلوث الناتج من الأمطار الحمضية ، والتلوث الحاصل من خلال تجارب التفجيرات النووية ، وتساقط إشعاعات هذه التفجيرات في الجو لتؤثر علي البيئة البحرية بفعل تيارات الهواء .




أنظر في تفصيلات البحث
د. أسامة عبد العزيز ، نحو سياسة جنائية لحماية البيئة ، رسالة دكتوراه - جامعة الإسكندرية ، 2005


hgjuvdt fhgfdzm hgfpvdm



المغرب
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
البحرية , التعريف , بالبيئة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التعريف بالتلوث yassir2004 شؤون بيئية 0 03-17-2012 01:40 AM
التعريف بالذبحه الصدريه yassir2004 منتدى الطب والصحه 4 08-18-2009 12:27 PM
التعريف بالصقور saker falcon yassir2004 منتدى المواضيع العامة 2 01-06-2009 10:58 AM

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 07:47 PM.

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
Cars HD Wallpapers RSS Feeds - الاتصال بنا Cars HD Wallpapers الأرشيف ستايل من تصميم ابو راشد مشرف عام منتديات المودة www.mwadah.com لعرض معلومات الموقع في أليكسا الأعلى

IP