المغرب
العودة   الملتقى العربي المنتدى الإسلامي منتدى السيره النبويه العطره

قصص عن خلق وتسامح وعفو الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم

اليكم بعض من تسامح وعفو الرسول الكريموأخلاقه عفوه عن ابن الزبعرى: ينقل إن عبد الله بن الزبعرى كان يهجو رسول الله (صلى الله عليه وآله) ويعظم القول فيه

إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

الصورة الرمزية yassir2004


رقم العضوية : 2
الإنتساب : Oct 2007
الدولة : المغرب
المشاركات : 3,582
بمعدل : 1.40 يوميا
النقاط : 10
المستوى : yassir2004 is on a distinguished road

yassir2004 غير متواجد حالياً عرض البوم صور yassir2004



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : منتدى السيره النبويه العطره
افتراضي قصص عن خلق وتسامح وعفو الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم
قديم بتاريخ : 07-28-2009 الساعة : 04:26 PM



اليكم بعض من تسامح وعفو الرسول الكريموتسامح وعفو الحبيب المصطفى الله 009.gifوأخلاقه
عفوه عن ابن الزبعرى:


ينقل إن عبد الله بن الزبعرى كان يهجو رسول الله (صلى الله عليه وآله) ويعظم القول فيه والوقيعة في المسلمين، وعندما فتحت مكّة فرّ منها، وبعد أن عرف أنّ الرسول (صلى الله عليه وآله) رسول الرحمة والإنسانية رجع إلى مكّة واعتذر من الرسول (صلى الله عليه وآله) ممّا بدا منه.
فقبل الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) عذره وأمر له بحلّة، وعلى أثر ذلك أسلم، وأنشد شعراً يقول فيه:
ولقد شهدت أنّ دينك صادق***حقّاً وإنّك في العباد جسيم
والله يشهد أنّ أحمد مصطفى***مستقبل في الصالحين كريم
وقال أيضاً:
فالآن أخضع للنبي محمّد***بيد مطاوعة وقلب نائب
ومحمّد أوفى البريّة ذمّة***وأعزّ مطلوب وأظفر طالب
هادي العباد إلى الرشاد***وقائد للمؤمنين بضوء نور الثاقب
إنّي رأيتك يا محمّد عصمة ***للعالمين من العذاب الواصب[2]

يهودي يحبس الرسول (صلى الله عليه وآله):
عن أمير المؤمنين (عليه السلام) انّه قال: إنّ يهودياً كان له على رسول الله (صلى الله عليه وآله) دنانير، فتقاضاه.
فقال (صلى الله عليه وآله) له: يا يهودي، ما عندي ما أعطيك.
فقال: فإنّي لا اُفارقك يا محمّد حتّى تقضيني.
فقال: إذن أجلس معك.
فجلس (صلى الله عليه وآله) معه حتّى صلّى في ذلك الموضع الظهر والعصر والمغرب والعشاء الآخر والغداة، وكان أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وآله) يتهدّدونه ويتواعدونه.
فنظر رسول الله (صلى الله عليه وآله) إليهم فقال: ما الذي تصنعون؟
فقالوا: يا رسول الله يهودي يحبسك؟
فقال: لم يبعثني ربّي عز وجل بأن أظلم معاهداً ولا غيره.
فلمّا علا النهار قال اليهودي: أشهد أن لا إله إلاّ الله وأشهد أنّ محمّداً عبده ورسوله وشطر مالي في سبيل الله[3].

الإسلام والسجون:
من الشواهد على أنّ الإسلام يتبع أُسلوب اللاّعنف إنّه لم يكن للرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) سجن اطلاقاً، بل كان إذا أراد أن يودع أحداً في السجن ليوم أو لأيّام معدودات ـ أقلّ من أصابع اليد ـ كان يحفظه في دار كانت بباب المسجد.
وقد بقي هذا القانون حتّى زمان أبي بكر أمّا في زمان عمر فقد استأجر داراً وجعلها سجناً ليوم أو لبعض الأيّام لأشخاص قلّة[4].
بل حتّى الأُسراء لم يودعهم الإسلام في السجون أو المعسكرات وإنّما كانوا مطلقين، فمن شاء منهم أن يذهب إلى بلده ومن شاء منهم أن يبقى في المدينة المنوّرة، وهذا ما يستفاد من قوله تعالى: ((وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً))[5]. حيث كان الأسير يسير بحريته.

عفوه (صلى الله عليه وآله) عن الأعرابي
عن جابر بن عبد الله: إنّ النبي (صلى الله عليه وآله) نزل تحت شجرة فعلّق بها سيفه ثمّ نام، فجاء أعرابي فأخذ السيف وقام على رأسه، فاستيقظ النبي (صلى الله عليه وآله).
فقال الرجل: يا محمّد من يعصمك الآن منّي؟
قال: الله تعالى.
فرجف وسقط السيف من يده.
وفي خبر آخر: إنّه بقي جالساً زماناً ولم يعاقبه النبي (صلى الله عليه وآله)[6].

رحلته (صلى الله عليه وآله) إلى الطائف
لمّا اشتدّ بلاء قريش على رسول الله (صلى الله عليه وآله) وعقيب وفاة ناصره وحاميه أبي طالب (عليه السلام) عانى الرسول (صلى الله عليه وآله) من سفهاء قريش ما عاناه، حيث إنّهم تجرّؤوا عليه وكاشفوه بالأذى ونالوا منه ما لم ينل قومه في مكّة.
وقد كان معه آنذاك زيد بن حارثة مولاه، فأقام بينهم في الطائف عشرة أيّام لا يدع أحداً من أشرافهم إلاّ جاءه وكلّمه.
فقالوا: أخرج من بلادنا، وأغرّوا به سفهاءهم، فأخذوا يرجمون عراقيبه (صلى الله عليه وآله) بالحجارة حتّى اختضبت نعلاه بالدماء.
وكان (صلى الله عليه وآله) إذا أذلقته الحجارة قعد إلى الأرض فيأخذونه بعضديه ويقيمونه، فإذا مشى رجموه وهم يضحكون، بينما كان زيد بن حارثة يقيه بنفسه، حتّى لقد شجّ في رأسه شجاجاً، وما زالوا به حتّى ألجئوه إلى حائط لابنيّ ربيعة: عتبة وشيبة.
فعمد إلى الظلّ وانصرف عنه السفهاء، فأخذ (صلى الله عليه وآله) يناجي ربّه ويدعوه بالدعاء المأثور قائلا (صلى الله عليه وآله): «اللهمّ إنّي أشكو إليك ضعف قوّتي، وقلّة حيلتي، وهواني على الناس، أنت أرحم الراحمين، وربّ المستضعفين، وأنت ربّي، إلى من تكلني؟ إلى عدوّ بعيد يتجهّمني، أو إلى عدوّ ملّكته أمري، إن لم يكن بك عليّ غضب فلا اُبالي، غير أنّ عافيتك هي أوسع لي، أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات وصلح عليه أمر الدنيا والآخرة أن ينزل بي غضبك، أو يحلّ عليّ سخطك، لك العتبى حتّى ترضى، ولا حول ولا قوّة إلاّ بك».
فلم يدع على القوم أبداً، بل كان يقول: اللهم اهد قومي فإنهم لا يعلمون.

فداك أبي وأمي ونفسي يارسول
وتسامح وعفو الحبيب المصطفى الله 009.gif


ـــــــــــــ من تقديم منتدى نوح الطيورـــــــــــ

تحيتي



rww uk ogr ,jshlp ,ut, hgpfdf hglw'tn wgn hggi ugdi ,sgl pgr



المغرب

الصورة الرمزية زهرة المدائن


رقم العضوية : 15104
الإنتساب : Apr 2009
المشاركات : 3,460
بمعدل : 1.71 يوميا
النقاط : 9
المستوى : زهرة المدائن is on a distinguished road

زهرة المدائن غير متواجد حالياً عرض البوم صور زهرة المدائن



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : yassir2004 المنتدى : منتدى السيره النبويه العطره
افتراضي
قديم بتاريخ : 10-01-2009 الساعة : 08:45 AM

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك .

على ما تقدمه من جديد وراااائع

.. لك مني أجمل تحية .



الصورة الرمزية بنت القدس
نائبة المدير العام

رقم العضوية : 642
الإنتساب : Jan 2009
المشاركات : 9,575
بمعدل : 4.51 يوميا
النقاط : 16
المستوى : بنت القدس will become famous soon enough بنت القدس will become famous soon enough

بنت القدس غير متواجد حالياً عرض البوم صور بنت القدس



  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : yassir2004 المنتدى : منتدى السيره النبويه العطره
افتراضي
قديم بتاريخ : 10-30-2009 الساعة : 02:33 AM

دائما مميز اخي
وتأتي بمواضيع غاية في الروعة

ونستفيد منها الكثير ونعلم مالا نعلمة من قبل

كل التحية والتقدير لك اخي
موفق دائما
تحياتي ليك


إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المصطفى , الله , الحبيب , حلق , صلى , عليه , عن , وتسامح , وسلم , وعفو , قصص

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
غزوات الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم بنت القدس منتدى السيره النبويه العطره 10 03-29-2010 09:20 AM
القصيده التي ابكت الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم بنت القدس منتدى السيره النبويه العطره 1 10-01-2009 08:21 AM
القصيده التي ابكت الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم بنت القدس منتدى السيره النبويه العطره 1 10-01-2009 08:15 AM
التطاول على الحبيب -صلى الله عليه وسلم- رؤية أعمق وأشمل rana منتدى الشريعه والحياه 4 03-29-2009 12:52 PM
لمحات من حياة الحبيب صلى الله عليه وسلم TITO منتدى الشريعه والحياه 6 11-26-2007 07:00 AM

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 05:44 PM.

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
Cars HD Wallpapers RSS Feeds - الاتصال بنا Cars HD Wallpapers الأرشيف ستايل من تصميم ابو راشد مشرف عام منتديات المودة www.mwadah.com لعرض معلومات الموقع في أليكسا الأعلى

IP